حياة

“قصة غريبة” لزوجين أميركيين بهدف جمع المال

في حادثة غريبة من نوعها أقدم زوجان أميركيان على فبركة قصة غريبة وغير مألوفة من أجل الحصول على الهدايا والأموال.

حيث ادعى الزوجان كايسي وجيفري لانغ، بأن كايسي حامل، ونشرت الزوجة عدة صور لها على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر فيها زيادة حجم بطنها بسبب نمو الجنين.

وقام الزوجان الذين يعيشان في ولاية بنسلفانيا في أيار الماضي بدعوة الأصدقاء لحفلة بمناسبة حمل كايسي، وقدم الأصدقاء لهما مجموعة من الهدايا.

وبعد ذلك ابتعدت كايسي عن العائلة والأصدقاء لمدة شهرين بحجة حاجتها للراحة قبل موعد الولادة.

وفي يوم 3 يوليو الماضي أعلن الزوجان عن ولادة طفلهما، ونشرا عدة صور لهما مع الجنين، قبل أن يعلنا عن وفاته وإحراق جثته بعد عدة ساعات من ولادته.

وبعد وفاة الطفل قام الزوجان بإنشاء صفحة على موقع “غو فند مي” المخصص لجمع الأموال لصالح الجنازات من أجل جمع التبرعات لعقد جنازة للطفل المتوفى.

وراود الشك إحدى صديقات كايسي بسبب غياب مظاهر الحزن عن الزوجين، لتبادر بالاتصال بدار الجنازات لتكتشف عدم وجود اسم للطفل.

وقامت الأخيرة على الفور بإبلاغ الشرطة التي فتشت منزل الزوجين وعثرت على دمية مشابهة لصور الطفل التي نشرها الزوجان، لتقوم باعتقالهما وتوجيه تهم الخداع والسرقة لهما، حيث قامت الشرطة بإعادة الهدايا والمبلغ الذي جمعه الزوجين إلى أصحابهم.

ورفض المسؤول عن موقع غو فند مي تصرف الزوجين، وقال إنه سيعيد مبلغ ال600 دولار الذي تم جمعه للمتبرعين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى