رياضة ليبية

في أفريقيا.. توهج للنصر وتعثر للبقية

أُسدل الستار ليلة أمس عن مباريات الذهاب لمشاركة الأندية الليبية في غمار البطولات الأفريقية والإجمالي كان سلبيا.

فرغم الانطلاقة القوية لبطل ليبيا النصر في المعترك الأفريقي وتسجيله لثلاثية كاملة في شباك حوريا كوناكري الغيني إلا أن النتيجة لن تكون مريحة إذا ماوضعنا في الحسبان أن النصر سيلعب في أفريقيا ضد الطقس والحكام والتعتيم الإعلامي من خلال صعوبة النقل التلفزيوني، وكخطوة أولى يعتبر النصر أنه حقق المطلوب منه.

النصر
النصر

ممثل ليبيا الثاني في دوري أبطال أفريقيا الأهلي بنغازي بدا جليا على أداء لاعبيه تأثرهم بمغادرة فاروقا كوبري، وشح المال الذي جعل اللاعبين على أعصابهم قبل المباراة، ونتيجة التعادل السلبي تعتبر سلبية إذ سيرحل الفريق إلى جنوب أفريقيا ليواجه صن داونز بطل نسخة عام 2016.

الأهلي بنغازي
الأهلي بنغازي

الأهلي طرابلس تعثر بشكل غريب أمام دوالا، وتلاعب المدرب المصري إيهاب جلال بمشاعر مشجعيه ومتابعي الكرة  الليبية إجمالا، حيث ظهر الفريق شاحباً مفتقدا لوجهه الحقيقي الذي زيّن أفريقيا المواسم الماضية.

الأهلي طرابلس
الأهلي طرابلس

أما الاتحاد فيبدو وضعه أكثر تعقيدا بين جميع الفرق، فالخسارة بثلاثية نظيفة أمام نهضة بركان المغربي صعّبت من مأمورية زملاء زعبية في مباراة الإياب، حيث أصبح الاتحاد يحتاج إلى تكاثف جمهوره وإدارة خلفه إن أراد تجاوز هذا الدور.

فريق الاتحاد
فريق الاتحاد
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة