العالم

فنزويلا ترفض الدعوة الأوروبية لتشكيل حكومة انتقالية

رحب الاتحاد الأوروبي بالاقتراح الأمريكي بتشكيل حكومة انتقالية في فنزويلا دون مشاركة الرئيس نيكولاس مادورو وزعيم المعارضة خوان غوايدو، معتبرا أنه مطابق للحل السلمي الذي تدعو إليه الدول الأعضاء.

وزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل أكد في بيان أن التفاوض لإرساء حكومة ديمقراطية في فنزويلا هو أمر ضروري أكثر من أي وقت مضى، معربا عن قلق الاتحاد مما وصفه بـ“الأثر المدمر على الصعيد الإنساني” الذي يمكن أن يسببه فيروس كورونا المستجد في بلد يعيش وضعا اقتصاديا واجتماعيا وإنسانيا صعبا.

بدورها أعلنت كراكاس فورا رفضها فكرة تشكيل حكومة انتقالية، داعية إلى “احترام سيادة الشعب الفنزويلي، وأبدت أسفها لمطابقة الموقف الأوروبي لمشروع واشنطن القاضي برفع العقوبات غير القانونية المفروضة على فنزويلا فقط إذا تحقق مشروعها الانقلابي.

وكانت واشنطن قد دعت حليفها غوايدو إلى القبول بإجراء انتخابات مبكرة، في خطوة تعد تغيرا في موقفها وإقرارا بفشل استراتيجيتها لإزاحة مادورو من السلطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق