حياة

فنان سوداني لا يحب “غناء الجمهور”

“ما هو يا أنا أغني يا انتو” جملة انتشرت كالنار في الهشيم في مواقع التواصل التي كسرت حدود السخرية، وصارت تبحث عن مادة في كل ما هو جديد وغريب.

الجملة للمفاجأة كانت لفنان يخاطب جمهوره الذي شاركه الغناء طرباً بما يقدمه، فانفعل الفنان بغضب شديد، وانتشر مقطع فيديو للحادثة التي أثارت الفكاهة تجاه الفنان.

المطرب هو السوداني محمد الأمين، والذي يبلغ من العمر 78 عاماً، وتمتد مسيرته الغنائية لأكثر من 50 عاماً، اشتهر بألحانه المتفردة، وعزفه على العود، ولونه المميز في الغناء السوداني، ويناديه محبوه باسم “ود الأمين”، ويعتبر من أكبر وأهم الفنانين في السودان.

وجرت الحادثة الطريفة أثناء حفل في مسرح نادي الضباط أحد أشهر مسارح العاصمة السودانية الخرطوم، ليأمر الفنان الأوركسترا بالتوقف عن العزف، ويتوقف عن غناء أغنية “زاد الشجن”.

وبرر “ود الأمين” رد فعله الغاصب بأنه لا يستطيع الارتجال أو الإضافة أو الغناء بشكل جيد عندما يغني معه الجمهور، قائلاً لجمهوره “انتو جايين هنا تسمعوا، ما جايين تغنوا”، ليعالج الأمر بضحكة طريفة في نهاية انفعاله ويعود للغناء بأغنية أخرى.

ودافع عنه محبوه بأنه فنان وملحن، وله طريقة مميزة في الغناء، إضافة إلى أن أغانيه الطربية لا تسمح للجمهور بالترديد خلفه، مضيفين أن الحفل شهد “إزعاجاً وفوضى” حسب تعبيرهم.

واعتبر الكثيرون أسلوب “محمد الأمين” غير مقبول من فنان خصوصاً شخص بحجمه، لتصل الانتقادات من بعض المشاهير بالدعوة لمقاطعة حفلاته.

وبين هذا وذاك، انتشرت مقاطع على مواقع التواصل العربية التي نادراً ما تتداول أغنية للفنان، لكن ربما كانت شهرته عليها تنتظر حادثته الطريفة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة