حياة

فقدان الوزن دون حمية “مؤشّر خطير”

أشارت دراسة حديثة نشرها المركز الاتحادي للتوعية الصحية في ألمانيا على أن فقدان الوزن المفرط دون أن يقوم الشخص باتباع أي حمية يعد دليلا على إصابة الشخص بأمراض مزمنة.

وأكدت الدراسة على أن فقدان الوزن قد يكون دليلا على إصابة الشخص بالتهاب الأمعاء المزمنة كداء كرون، التهاب القولون التقرحي، أو اضطرابات الأيض كالسكري، أو الاضطرابات الهرمونية كفرط نشاط الغدة الدرقية.

وقال الباحثون الذين أجروا الدراسة إن فقدان الوزن قد يكون مؤشرا على الإصابة بسرطان القولون، الكبد، أو البنكرياس.

وقال العلماء إن الأمراض النفسية والجسدية كالاكتئاب، واضطراب الأكل، وفقدان الشهية العصبي، والبوليميا تؤدي إلى فقدان الوزن أيضا.

وطلب العلماء من الأشخاص مراجعة الأطباء في حال عانوا من فقدان الوزن المفرط من أجل معرفة الأسباب التي أدت إلى هذا الأمر وبدء العلاج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق