العالم

فرنسي خطير في “قبضة الأكراد”.. سفّاح “تولوز” حاضراً

218TV| متابعة إخبارية

نقلت قناة “فرنسا 24” عن مصادر أمنية تأكيدها خبر اعتقال وحدات حماية الشعب الكردي في منطقة “الحسكة” السورية لعدد من الجهاديين الفرنسيين، بينهم العضو الفرنسي البارز في خلية أرتيغا “توماس بارنوان”،  وهو ملاحَق من السلطات الفرنسية بموجب مذكرة بحث وتحر أصدرها في حقّه القضاء الفرنسي.

وينتمي بارنوان إلى خلية جهادية كان “محمد مرّاح” عضوا فيها، وهو منفّذ اعتداءات تولوز التي راح ضحيتها سبعة أشخاص عام “2012”، وكان حُكِم عليه في فرنسا عام “2009” بالسجن خمسة أعوام أحدها مع وقف التنفيذ قبل أن يغادر مجددا إلى سوريا عام “2014”.

ومجموعة “أرتيغا” القرية الصغيرة الواقعة جنوب غرب فرنسا التي تضم بارنوان، ضمّت في صفوفها أيضا “محمد مراح” و”فابيان كلين” الذي تم التعرف على صوته في شريط تبنى فيه تنظيم داعش اعتداءات نوفمبر 2015 في باريس.

وكان الجيش السوري أوقف بارنوان ورفيقا له في طريقهما إلى العراق، وسلمه إلى السلطات الفرنسية عام “2007”، ليُدان قبل أن يغادر مجددا إلى سوريا عام “2014”، وتقدر فرنسا أن حوالي “1700” فرنسي انتقلوا إلى المناطق التابعة لسيطرة الإرهابيين في العراق وسوريا، وقتل منهم ما لا يقل عن “278”، فيما عاد “302” إلى فرنسا بينهم “244” بالغا و”58″ قاصرا، وتقول التقارير أن بعضهم قد يكون فرّ إلى بؤر إرهابية أخرى ربما بعضها في ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة