الرياضة العالمية

“فخامة اليوفي” في سان باولو.. تُحْرج “ذكاء ساري”

218TV| خاص
مهند نجم

لم تستطع كتيبة المحنك ساري تقديم أي ردة فعل حيال مافعله هيغوايين، ومن معه في السان باولو حيث ظهر اليوفي متينا ومنظما وفرض أسلوبه طيلة دقائق اللقاء أمام نابولي، واستطاع تحقيق المطلوب، والعودة رسميا إلى واجهة المنافسة على لقب “الكالشيو”.

يوفنتوس لم يكتفي فقط بنتيجة الفوز بل استطاع لاعبو أليغري شل حركة زملاء انسيني، وحرموهم من لعب الكرات في العمق، والاقتراب من مناطق الجزاء، أسلوب لو استطاع يوفنتوس تكراره أوربياً سيسهل عليه المهمة في العديد من المباريات الصعبة التي تنتظره.

راهن الجميع على قدرة نابولي للظفر باللقب، ولكنهم لم يراهنوا على قدرة يوفنتوس على العودة رغم افتقاده لمهاجمه مانزوكيتش، وتراجع مستوى مجموعة كبيرة من اللاعبين يتقدمهم البوسني ميراليم بيانيتش، لكن شخصية الفرق الكبرى دائما ماتظهر في مثل هذه المواجهات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة