أخبار ليبيااهم الاخبار

غوقة: العفو لا يشمل سيف الإسلام

قال المحامي والناشط الحقوقي، عبدالحفيظ غوقة، إن قانون العفو العام لا يشمل سيف الإسلام القذافي، مضيفا أن من أفرج عنه ليس القضاء، بل الجهة التي كانت تحتجزه.

وأكد غوقة، في مداخلة مع برنامج “البلاد” على قناة “218 نيوز”، الخميس، أن الجميع في ليبيا مع المصالحة لكن عبر العدالة التي يجب أن تطال الجميع، لافتا إلى أن المصالحة بدون عدالة ستقود إلى المزيد الاقتتال والفوضى.

وأشار غوقة إلى أن قانون العفو العام مرتبط بالمصالحة لكن يجب أن يمر ذلك من بوابة العدالة، مثل أن يسقط صاحب الدم حقه عن السجين، وأن تعود الحقوق المادية لأصحابها.

عبد الحفيظ غوقة

وبشأن المؤتمر الوطني الجامع، تساءل غوقة عن الدور الذي سيقوم به في ظل وجود الأجسام السياسية والتي ما تزال قائمة، مؤكدا على ضرورة ترك المهمة للشخصيات المستقلة لصياغة مشروع المؤتمر الوطني الجامع سواء أكان بديلا للاتفاق أم لا.

وشدد غوقة على ضرورة ألا تخرج الأمم المتحدة بمشروع يتعلق بليبيا دون أن يساهم الليبيون في إعداده.

وعن توحيد المؤسسات الأمنية والعسكرية، قال غوقة إنه لا بديل عن هذه الخطوة، مؤكدا أن توحيد المؤسسات العسكرية سيقود إلى توحيد المؤسسات الاقتصادية، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة لا تولي هذا الجانب اهتماما مثل اهتمامها بالمسار السياسي.

ورأى غوقة بضرورة تأجيل الاتجاه نحو الانتخابات بسبب غياب الضمانات الكفيلة بإنجاحها والقبول بنتائجها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة