العالم

غوتيريش “قلق للغاية” من خطوة تصعيدية لكوريا الشمالية

قال متحدث باسم الأمم المتحدة الأربعاء، إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، “قلق للغاية” من إشارة كوريا الشمالية بأنها قد تستأنف التجارب النووية والصاروخية.

وأضاف المتحدث ستيفان دوجاريك في بيان إن الأمين العام يأمل كثيرا ألا تستأنف الاختبارات، تمشيا مع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قال هذا الأسبوع إنه لم تعد هناك أسباب لقيام بيونغ يانغ بالالتزام بوقف الاختبارات معلنة على الصواريخ الباليستية العابرة للقارات واختبارات القنابل النووية، مبينا أن بلاده ستقدّم سلاحا استراتيجيا جديدا في المستقبل القريب.

ورد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب – الذي أصبح في عام 2018 أول زعيم أمريكي يجتمع مع زعيم كوري شمالي- بعد تصريحات كيم، بأن الزعيم الكوري وقّع عقدًا لنزع السلاح النووي، ويعتقد ترامب أن كيم كان “رجلًا بكلمته”.

واشتكى كيم من أن الولايات المتحدة واصلت مناوراتها العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية، واعتمدت أسلحة متطورة وفرضت عقوبات عليها، وفي الشهر الماضي، حذرت بيونغ يانغ واشنطن من “هدية عيد الميلاد” المحتملة بعد أن أعطى كيم الولايات المتحدة حتى نهاية العام لاقتراح تنازلات جديدة في المحادثات حول ترسانة بلاده النووية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق