العالم

غوتيريش: توافق الأطراف السورية الأخير مدخل لحل النزاع

اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن توصل الأطراف السورية إلى “اتفاق” على تشكيل اللجنة المكلفة بإعداد دستور جديد للبلاد، مدخل أساسي للعملية السياسية لحل النزاع.

وقال غوتيريش إن جميع الأطراف اتفقت على تشكيل اللجنة، فيما يقوم المبعوث الأممي غير بيدرسن بوضع اللمسات النهائية معهم بما يتعلق بالاختصاصات، داعيا لأن تكون هذه الخطوة عاملا في تهيئة الظروف لحل سياسي لهذا الصراع المأساوي المستمر منذ سنوات.

وتتكون اللجنة الدستورية من 150 عضوا، 50 منهم تختارهم الحكومة السورية، و50 تختارهم المعارضة، و50 يختارهم المبعوث الخاص للأمم المتحدة من خبراء وممثلين للمجتمع المدني.

وكان الخلاف الأبرز بين دمشق والأمم المتحدة حول الأسماء في القائمة الأخيرة، غير أنه تقلص في الآونة الأخيرة واقتصر على اسم واحد فقط.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى