العالم

“غموض” يلف المشهد في “زيمبابوي” بعد الانقلاب

اتسم الموقف في زيمبابوي بالغموض اليوم الخميس بعد أن سيطر الجيش على السلطة في عملية وصفها بأنها تستهدف “مجرمين” في الدائرة المقربة من الرئيس “روبرت موغابي” الذي يحكم الدولة الواقعة في جنوب أفريقيا منذ قرابة أربعة عقود.

ولم يتضح ما إذا كانت الخطوة، التي تمثل انقلابا عسكريا على الأرجح، ستضع نهاية رسمية لحكم موغابي البالغ من العمر 93 عاما، ويبدو أن الهدف الرئيسي لقادة الجيش هو منع غريس زوجة موغابي التي تصغره بواحد وأربعين عاما من أن تخلفه في حكم زيمبابوي.

ونقلت رويترز عن وسائل إعلام محلية قولها إن وزيري الدفاع والأمن القومي في جنوب أفريقيا وصلا إلى هاراري عاصمة زيمبابوي ليل الأربعاء كمبعوثين إقليميين للرئيس “جاكوب زوما” رئيس جنوب أفريقيا ومن المقرر أن يلتقيا مع موغابي وقادة الجيش، ولم يتضح بعد الهدف النهائي لهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق