حياة

غضب في أستراليا بسبب قرار غير إنساني من الشرطة

أثار طلب الشرطة الأسترالية من سائق قطار ومساعده بالسير فوق جثة منتحر موجة غضب كبيرة في أستراليا.

ووقعت هذه الحادثة في إحدى محطات القطار في ولاية نيو ساوث ويلز، حيث تفاجأ سائق القطار بإلقاء شخص لنفسه أمام السكة لحظة مرور القطار، ولم يستطع السائق إيقاف القطار إلا بعد فوات الأوان.

وقدمت الشرطة إلى مكان الحادث وطلبت من سائق القطار ومساعده السير فوق جثة المنتحر من أجل انتشالها من تحت عجلاته.

وتسبب هذا الأمر بحدوث صدمة نفسية لسائق القطار ومساعده اللذين بدءا بتلقي جلسات للعلاج النفسي للتخلص من آثار هذه الحادثة.

ولقي طلب الشرطة هذا انتقادا عنيفا في كافة أنحاء البلاد، وعدّه اتحاد السكك تصرفا غير إنساني، وطالب بفتح تحقيق في الحادث.

وطالب سكرتير اتحاد السكك الحديدية بتغيير الإجراءات في مثل هذه الحالات، لأنها لا تظهر أي احترام أو تعاطف مع عمال المحطة، الركاب، وأسرة المتوفى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق