ورد الان

“غزّة” تحتفل باتفاق القاهرة و”حكومة الوفاق الوطني”

لم ينتظر الغزّيّون انعقاد المؤتمر الصحفي الذي سيعلَن فيه “اتفاق القاهرة”، بل خرجوا إلى الشوارع احتفالا بهذا الاتفاق قبل إعلانه رسميا، مُعبّرين بذلك عن فرحهم بتوقيع هذا الاتفاق الذي سيمكن حكومة “الوفاق الوطني” من تسلّم جميع مهامها في القطاع، الأمر الذي يشكل بالنسبة للغزيين بداية التخلص من أعباء كثيرة ومعاناة أكثر، فاحتشد الآلاف منهم في ساحة الجندي المجهول في حي الرمال وسط مدينة غزة، ورفعوا الأعلام الفلسطينية والمصرية، وهتفوا بشعارات من أجل الوحدة الوطنية.

وتزامنا مع ردود الفعل الشعبية أكّد عدد من قيادات الفصائل على ضرورة أن تشهد اللقاءات المرتقبة للفصائل الفلسطينية في القاهرة “نوفمبر” المقبل، اتفاقا على جميع الملفات السياسية بشأن الحكومة وبرنامجها السياسي، وكذلك ملفات المنظمة والمجلس الوطني، أما “كايد الغول” عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فقال في تصريحٍ لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية إنه يجب بذل المزيد من الجهد من أجل معالجة كل القضايا بعيدا عن الحسابات الحزبية الضيقة، داعيا حكومة الوفاق إلى ضرورة التراجع عن قراراتها فورا، بعد توقيع اتفاق القاهرة الجديد، وحل جميع الأزمات الحياتية في غزة للتخفيف عن السكان، وطالب أيضا بضرورة العمل وفق نظام تعددي سياسي يشارك فيه الجميع من أجل مصلحة الجميع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق