العالم

غالبية الفرنسيين يؤيدون استفتاءً حول مواد دستورية

بعد أيام من تصريح رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب بأن مسألة تنظيم استفتاء حول عدد من المواضيع الدستورية لم تحسم بعد، نظّم المعهد الفرنسي للرأي العام (إيفوب) استطلاعا خلصت نتائجه إلى أن 73% من الفرنسيين يؤيدون هكذا إجراء.

وأفاد المعهد أن الاستطلاع شمل أسئلة حول بنود تتعلق بخفض عدد البرلمانيين والاعتراف بالبطاقات البيضاء في الانتخابات، إضافة إلى الحدّ من عدد الولايات النيابية، مشيرا إلى وجود تحفّظات عند كثيرين حول إجرائه في مايو المقبل، وذلك لتزامنه مع انتخابات البرلمان الأوروبي.

يذكر أن وسائل إعلام فرنسية كانت نقلت عن مقربين من الرئيس إيمانويل ماكرون نيّته إجراء الاستفتاء في مايو المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة