أخبار ليبيااهم الاخبار

غارات لـ”أفريكوم” تقتل عشرات الدواعش في ليبيا

أعلنت قيادة القوات الأميركية في شمال أفريقيا “أفريكوم”، الأحد، أنها نفذت مساء الجمعة 6 غارات ضد معسكر لداعش يقع على بعد 150 ميلا جنوبي شرق سرت، وأدت إلى مقتل 17 عنصرا من داعش وتدمير 3 آليات.

وقالت “أفريكوم”، في بيان، إن الغارات جاءت بالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني والقوات الحليفة، واستهدفت معسكرا يستخدم من قبل داعش لنقل المقاتلين من وإلى ليبيا، ولتخزين الأسلحة والمعدات، إضافة إلى تخطيط هجمات التنظيم.

وأشار البيان إلى أن داعش والقاعدة استغلا المناطق الواقعة خارج سيطرة الدولة في ليبيا لخلق ملاذات آمنة للتخطيط، والتفكير في طرق لتنفيذ الهجمات الإرهابية، إضافة إلى التجنيد وتيسير حركة العناصر الإرهابية المقاتلة، وجمع ونقل التمويل لدعم عمليات هذه التنظيمات.

وأكدت أفريكوم في بيانها أن هؤلاء الإرهابيين سعوا لإيجاد منطقة آمنة لهم من حيث الحركة في ليبيا، لإشعال الهجمات الإرهابية في المناطق المجاورة وعملياتهم في ليبيا كذلك متصلة ببعض العمليات في أوروبا.

وبينت “أفريكوم” أن بعض الإرهابيين في ليبيا يحاولون الاستفادة من عدم الاستقرار السياسي للعودة وصنع ملاذات آمنة لهم في البلاد مرة أخرى، وترك هذا الوضع دون معالجة، قد يسمح للإرهابيين بتنظيم هجمات جديدة ضد أميركا أو حلفائها أو المصالح الأميركية حول العالم.

وقالت قيادة القوات الأميركية في شمال أفريقيا إن الولايات المتحدة ستتبع وتصطاد هؤلاء الإرهابيين، وتخفض من قدراهم وتقاطع تخطيطهم وعملياتهم بطرق ملائمة، قانونية ومتناسبة مع خطرهم، بما في ذلك الغارات الدقيقة، ومعسكرات تدريب الإرهابيين، كذلك التعاون مع القوات الليبية لمنع إيجاد ملاذات آمنة للإرهابيين في ليبيا.

وشدد بيان “أفريكوم” أن الولايات المتحدة تقف بجانب نظرائها الليبيين وتدعم جهودهم لمواجهة خطر الإرهاب ودحر داعش في ليبيا، مع الالتزام بالضغط على الشبكات الإرهابية لمنعها من خلق أي مقرات آمنة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة