أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

“عودة غامضة” لرئيس المؤسسة الليبية للاستثمار

تقرير 218

عاد رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار علي محمود لسابق عمله الأيام الماضية، بعد القبض عليه في فبراير الماضي وتوجيه التهم إليه والتي تضمنت بشبهات تجاوزات واختلاسات في عمله من قبل رئيس قسم التحقيقات في مكتب النائب العام، وفقاً لما ذكرته مصادر لـ218 في وقت سابق.

عودة رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار جاءت في ظروف غامضة لم تعلن عنها المؤسسة أو مكتب النائب العام مصحوبة بنشاط كبير بعد عقده جملة من الاجتماعات المنفصلة التي بحث فيها عمل المؤسسة والشركات التابعة لها، كان آخرها اجتماعٌ مع سالم حنيش مدير عام الشركة الليبية للاستثمارات الخارجية والذي بحثا خلاله الاستثمارات الليبية في الساحة المصرية ودرسا إمكانية تحقيق عائدات جيدة.

ديوان المحاسبة بدوره أصدر قبل يومين منشورا يحذر المؤسسات العامة من عدم تطبيق معايير الحوكمة الرشيدة استثنى منه عمل المؤسسة الليبية للاستثمار بسبب ما وصفها بالإجراءات الإصلاحية التي قامت بها المؤسسة من حيث آلية العمل الداخلي وتعديل النظم الأساسية في إطار تطبيق مبدأ الحوكمة الرشيدة وضمان عدم تداخل المصالح المهنية ما يضمن سلامة المؤسسة إداريا وماليا.

العودة الغامضة لمحمود ما زالت محل تساؤل من قبل المهتمين وسط إشادة من الجهات الرقابية ما يزيد الفضول لدى الشارع الليبي عن تفاصيل الإفراج عنه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق