اهم الاخباركتَـــــاب الموقع

عودة الابن الضال .. بين الحقيقة والخيال

إسماعيل كمال

يبدو أن أزمة الطلاق بين إنتر ميلانو وماورو إيكاردي ماتزال متواصلة داخل أسوار “جوزيبي مياتزا” فالأزمة بدأت بالاشتعال عندما قامت واندا نارا زوجة إيكاري ووكيلة أعماله بالهجوم على إدارة النيراتزوري، لتبدأ ردة الفعل من إدارة النادي بسحب شارة القيادة من اللاعب ومن بعدها قرر ماورو الرد ورفض المشاركة في المباريات.

وخلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية ارتبط اسم إيكاردي بعدد من الأندية أبرزها يوفنتوس غريم الإنتر التقليدي في المنافسة المحلية إضافة إلى عدد من الأندية الأخرى بعدما كان ريال مدريد الإسباني في فترة الميركاتو الشتوي الماضي يراقب اللاعب عن كثب.

عاصفة الخلافات التي تواصلت داخل أروقة إدارة إنتر ميلانو الإيطالي استمرت في الصيف الحالي والذي يعتبر ساخناً لجمهور النيراتزوري بعد قدوم الجهاز الفني الجديد بقيادة المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي والبدء بتغيير شكل الفريق من ناحية اللاعبين والانضباط الذي لطالما افتقده الإنتر في السنوات الأخيرة .

وفي أول مؤتمر صحفي رسمي للمدير التنفيذي للنيراتزوري بيبي ماروتا والمدرب أنطونيو كونتي بدأ واثقاً من قراراته بعدما استبعد كلا من ماورو إيكاردي والبلجيكي رادجا نايغولان من قائمة الفريق والمشروع الذي ستطلقه إدارة سونينغ الصينية للمنافسة على الدوري والتقدم في دوري أبطال أوروبا، لكن سرعان ما تغيرت الأوضاع بعدما رفض إيكاردي الخروج بهذه الطريقة وظل يتدرب منفرداً مع فريق الشباب وزملاؤه يبدأون الاستعداد في آسيا رغم أن ماورو يظل اللاعب صاحب العلامة التجارية الأبرز داخل الفريق الميلاني .

وبعد الشد والجذب بين إدارة الإنتر واللاعب الأرجنتيني وعدم التوفيق في ضم مهاجم من الطراز العالي طالب جمهور النيراتزوري إدارة الفريق بإعطاء ماورو فرصة أخرى لكن موقف المهاجم الذي توج بلقب هداف الكالتشيو مرتين رغم صغر عمره معلقاً مع ناديه في ظل الحسابات المعقدة داخل أروقة النادي الأزرق والأسود .

التحول المثير الجديد في قصة الإنتر وإيكاردي ظهر عندما كشف موقع “كالتشيو ميركاتو” أن النيراتزوري قد يدرج اللاعب في قائمة الدوري الإيطالي لكن تواجده بقائمة دوري الأبطال ستكون محل شك ما سيكون مصدر قلق للاعب الذي يواصل تدريباته اليومية بعد تصريحات بيبي ماروتا بأن إيكاردي قد يبقى في الفريق لموسم جديد .

قضية قد تطوى صفحاتها في الأيام القادمة، فالطاقم الفني للإنتر مهتم بضم مهاجم جديد وإيكاردي لايزال يراقب بصمت مخيف، لكن مسلسل الانتقادات سيتواصل حتى انطلاق الموسم والذي بات على الأبواب وحينها ستتضح معالم المهاجم الأساسي للنيراتزوري في الموسم المقبل .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق