أخبار ليبيااهم الاخبارحياة

عندما كرمت ليبيا أول رائد فضاء!

يصادف تاريخ الـ12 من أبريل ذكرى اليوم الذي وصل فيه أول إنسان من كوكب الأرض إلى الفضاء الخارجي، قبل 57 سنة، وهو رائد الفضاء الروسي يوري غاغارين.

وحملت المركبة الفضائية “فوستوك1” غاغارين في رحلة حول الأرض ليكون بذلك أول إنسان يتمكن من مشاهدة معالم كوكبنا من الفضاء.

وبعد النجاح الذي حققته تجربة غاغارين الخارقة حينها، استدعت ليبيا رائد الفضاء وكرمته على الإنجاز الذي هز العالم في تلك الفترة وأكسب غاغارين شهرة عالمية واسعة.

وتُظهر هذه الصورة رائد الفضاء خلال زيارته إلى مدينة درنة في ليبيا وإلى جانبه اللواء محمد الزنتوني والعقيد عبد الحميد بك.

ويشار إلى أن يوري قد توفي في الـ27 من مارس 1968 إثر تحطم الطائرة التي كان يجري تدريباته على متنها.

وتم تكريم رائد الفضاء الروسي بوضع اسمه على لوحة وضعت على سطح القمر تحمل أسماء رواد الفضاء البارزين الذين كانوا ضحايا البحوث العلمية التي تستكشف الفضاء الكوني.

وأُطلق اسم غاغارين على الكثير من الشوارع والمدارس والمناطق في روسيا تخليداً لأبرز رواد الفضاء الذين أحدثوا تغييراً كبيراً فيما يخص علوم الفضاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى