أخبار ليبيااهم الاخبار

عملية عسكرية واسعة بالجنوب الليبي

أكّد الناطق باسم قيادة الجيش الوطني العميد أحمد المسماري عزم القيادة على إطلاق عملية عسكرية واسعة للقضاء على المجموعات الإجرامية في الجنوب.

المسماري أوضح في مقابلة صحفية أجرتها معه صحيفة الشرق الأوسط أن قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر يخطط فعليا للقضاء على جماعات المعارضة السودانية والتشادية والعصابات الإجرامية الأخرى، التي باتت تهدد الأمن القومي والاستراتيجي لجنوب ليبيا، الذي يمثّل نحو ثلث مساحة الدولة.

وأضاف القولَ إنَّ الجيش الوطني لن يسمح لعناصر هذه الجماعات بإستخدام الأراضي الليبية أو البقاء فيها ما دامت تهدد أمن واستقرار البلاد مشيرا إلى أنّ المعضلة الحقيقية التي تواجه القوات المسلحة في فرض سيطرتها على المنطقة الجنوبية بالكامل، تكمن في استمرار الحظر الذي يفرضه المجتمع الدولي على تسليح الجيش الوطني.

وطالب المسماري برفع هذا الحظر فورا، حتى يتمكّن الجيش الوطني من القيام بمهامّه الحيوية في حماية وتأمين حدود البلاد، خاصة في المنطقة الجنوبية التي تعاني من انتشار عناصر إجرامية تعمل على تهديد الأمن والاستقرار.

يشار إلى أنّ جماعات المعارضة السودانية والتشادية والعصابات الإجرامية الأخرى تمتهن الخطف والحرابة للحصول على الأموال، وكانت آخر عملياتها اختطاف مواطنين من بلدة الفقهاء الواقعة في نطاق بلدية الجفرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة