حياة

عملية جراحية هي الأولى من نوعها في بريطانيا

أجرى جراحون في بريطانيا عملية جراحية هي الأولى من نوعها في البلاد لجنين وهو في داخل رحم أمه.

وقال الجراحون إن العملية الجراحية صغيرة وتمت في مستشفى “كينغز كوليدغ” في لندن باستخدام فتحة لإصلاح فتق العمود الفقري للجنين “جاكسون” وهو ما زال في رحم أمه “شيري شارب” التي قيل سابقا أنها لا تنجب وذلك بعد نحو 27 أسبوعا على حملها.

وأضاف الجراحون أن فتق العمود الفقري يمثل واحدا من العيوب في القناة العصبية ويحدث في حال عدم تطور الحبل الشوكي بشكل صحيح في الرحم لتكون الأعصاب مكشوفة للسائل الأمينوسي وهو ما يقود إلى مشاكل عدة في الأمعاء والمثانة والساقين مؤكدين أن ذوي الجنين يخيرون بين التداخل الجراحي أو إنهاء الحمل في هذه الحالة.

ويتم اللجوء في مثل هذه الحالات إلى التنظير الداخلي الأقل خطورة على حياة الأم والجنين من خلال إدخال كاميرا وأدوات صغيرة في الرحم لتغطية الأعصاب المكشوفة في الحبل الشوكي لمنع مزيد من التلف الناتج عن السائل الأمينوسي وهو الأمر الذي لا يمثل علاجا للأطفال الذين يعانون من هذا المرض بل لتحسين الحالة العامة لهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق