العالم

عشرات القتلى في احتراق سفينة غوص قبالة ساحل كاليفورنيا

أودى حريق اندلع بسفينة غوص قبالة ساحل ولاية كاليفورنيا، بحياة جميع الركاب الذين كانوا على متنها والبالغ عددهم أربعة وثلاثين شخصا، وما زال الكثير من الجثث المتفحمة محصورة وسط حطام السفينة الغارق.

فريق من المحققين الاتحاديين وعد بإجراء تحقيق شامل في ملابسات الحريق وأسبابه، وقال قائد شرطة سانتا باربره، في مؤتمر صحفي إن الغواصين شاهدوا بعض الجثث وسط الحطام، ولن يكون بالإمكان انتشالهم قبل حلول الليل. وأشارت معلومات إلى أن خمسة من أفراد طاقم السفينة استطاعوا الهرب بقارب مطاطي فيما توفي سادس كان نائما في الجزء السفلي من السفينة، وأشارت عضو المجلس الوطني لسلامة النقل، جنيفر هومندي، إلى أن ستّة عشر محققا يجمعون كل الأدلة القابلة للتلف في الموقع وأن السفينة ستظل في قاع المحيط لحين إتمام مسح للموقع.

يذكر أن أعمار الضحايا تتراوح بين سبعة عشر وستين عاما، معظمهم من منطقتي سانتا كروز وسان هوزيه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق