حياة

 عروض زواج انتهت بشكل مأساوي.. لن تتوقع النتائج المروعة

تذخر أفلام هوليوود بالعديد من القصص الرومانسية وعروض الزواج الخيالية التي يحضر لها البطل لمحبوبته، وهو ما يشعل خيال الفتيات باللحظات العاطفية السعيدة التي تسبق الفستان الأبيض وليلة الزفاف الكبيرة، ويلهب حماسة الشباب لإسعاد من ستكون شريكة حياته.

هؤلاء حققوا المعادلة بتوفير عنصر المفاجأة وتحضير عرض الزواج الخيالي، لكن القدر لم يمهلهم لحين التمتع بالفرحة كاملة، فانتهت محاولاتهم بشكل مأساوي:

الضياع فوق جبال  كولورادو:
في خطة رومانسية، قرر “جوشوا ميسون”، 27 عامًا، اختيار موقع معزول تحيط به المناظر الطبيعية الخلابة، على ارتفاع 13 ألف قدم في موقع على جبال كولورادو، لعرض الزواج على “كاتي ديفيس”، 28 عامًا، ثم واجه الزوجان ورطة بالعودة إلى أسفل، وضاعوا في ظلام الجبال، وتعرضوا لظروف مناخية قاسية من برد ثم انتهاء الماء والطعام.

انتهى الأمر بهما في حالة يرثى لها من الجفاف والمرض وعُثر عليهما بالصدفة وهما على بعد مرمى حجر من الموت، من قِبل أحد متسلقي الجبال، وقادهما إلى مخيم وأعطاهما طعامًا وماءً ووفر لهما التدفئة”.

القدر يقضي كلمته:
في واقعة مؤسفة، الحظ لم يكن حليف “تشارلي بيير” و”ميليسا”، فبعد أن تقدم “تشارلي” للزواج من “ميليسا”، سقطا من ارتفاع 7500 قدم، ولقيا حتفهما في مرتفعات تافت بوينت بحديقة يوسمايت الوطنية في كاليفورنيا.

اختيار خاطئ:
أراد الأسترالي “آرون روبرتس” البالغ من العمر 32 عامًا التقدم للزواج من “دانييلا”، شقيقة صديقه “نورام”، ويبدو أن اختياره كان غير موفق بالمرة، إذ رد الأخ الأكبر على طلب صديقه بعدة طعنات في الصدر، ونقل على إثرها في حالة حرجة إلى المستشفى المحلي.

ومن الحب ما قتل:
إذا كانت القصص الثلاث السابقة اختتمت بنهايات مروعة بظروف خارجة عن إرادة أصحابها، إلا أن “شاينجي بيكنوف”، 26 عاماً، كتب بنفسه نهاية قصته المؤسفة، فبعد أن رفضت “نازركي بيكزانوفا”، 21 عامًا، عرض الزواج الذي قدمه لها، قطع رأسها باستخدام سكين.

وحاول “بيكنوف” إنهاء حياته بعد ذلك، وكتب رسالة انتحار طلب فيها أن يدفنا معًا، لكنه نجا ويواجه تهمة القتل مع عقوبة لا تقل عن 15 سنة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق