اهم الاخبارحياة

“ظهور متوقع” للأميرة ديانا لمنافسة “عزوزتها” بعد 8 أشهر

218TV| رصد إخباري

كان الأميران وليام وهاري طفلين عندما رحلت أمهما الأميرة المحبوبة “ديانا”، واليوم أصبحا شابين يفكران في طريقة لإحياء ذكرى وفاة الأميرة، وفي ذلك قال مكتب الأمير وليام وشقيقه الأصغر هاري اليوم الأحد إن الاختيار وقع على النحات “إيان رانك برودلي” لنحت تمثال جديد للأميرة ديانا تخليدا للذكرى العشرين لوفاتها.

و”برودلي” هو من نحت صورة الملكة إليزابيث ليظهر التمثال الذي نحته للملكة على العملات في أنحاء المملكة المتحدة والكومنولث منذ 1998، ولن يكشف النقاب عن هذا التمثال قبل 2019 ، فيما عاشت ديانا مع “عزوزتها” علاقة مضطربة، وسط تقارير وتحليلات قالت إن الملكة لم تكن مرتاحة لوجود الأميرة في القصر الملكي، حتى أن إليزابيث صمتت أيام بعد وفاة ديانا حتى تواكب الحزن الشعبي العارم في بلادها.

وقال الأميران وليام وهاري في بيان إن إيان نحات موهوب ويعرفان أنه سيبدع تكريما مناسبا ودائما لأمهما، وكان الأميران قررا إنشاء التمثال في يناير الماضي، لينصب أمام قصر “كينزنغتون” منزلهما الرسمي في لندن.

وتعتبر الأميرة ديانا من الشخصيات المحبوبة في العائلة المالكة البريطانية، وكانت الزوجة الأولى لولي العهد البريطاني الأمير تشارلز قبل أن تلقى حتفها في حادث سيارة كانت تستقلها مع صديقها دودي الفايد في أحد الأنفاق في باريس عام 1997.

ولن يكون هذا التمثال هو الأول الذي يخلد الأميرة الراحلة، بل سبقته نافورة يبلغ طولها 210 أمتار في هايد بارك، كشف الستار عنها عام “2004”، بعد جدل طويل عن تصميم هذه النافورة التي تعتبر النصب الأول والدائم للأميرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة