أخبار ليبيا

“طوارق بنت بيه” يؤيدون “غضب فزان”

أصدر المجلس الاجتماعي لقبائل الطوارق في بلدية بنت بيه بياناً عقب لقاء جمع هذه القبائل أمس الإثنين، بمحلة تكركيبة، في ظل ظروف بالغة الصعوبة.

وأشار البيان إلى تأكيد المجلس على 4 مبادئ تخص بداية أعماله ونشاطاته الاجتماعية والسياسية؛ استشعاراً منه بخطورة المرحلة ورغبة منه في إشهار هذه المبادئ، أولها التأكيد التام لحراك غضب فزان، والشد على أيادي الشباب الذين تنادوا لتغيير واقع المنطقة الجنوبية بطريقة سليمة وحضارية.

وندد ثاني المبادئ بما صدر عن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط من “ادعاء” بشأن قادة الحراك ووصفهم بالمخربين والضاربين للمصالح الوطنية وتناسي الإضرار بهذه المصالح من خلال إهمال المنطقة الجنوبية وقطع سبل الحياة عنها.

وأيد ثالث المبادئ مبدأ التعايش السلمي بين مكونات المجتمع بجميع أطيافه على أرض الوطن، فيما أكد رابعها رؤية المجلس بشأن كون المطالب الواردة في حراك غضب فزان حقوقاً فعلية، وعلى الحكومات السياسية في ليبيا الإسراع في تنفيذها لرفع المعاناة عن المواطن في المنطقة الجنوبية.  

يشار إلى أن حراك غضب فزان كان قد انطلق في أكتوبر الماضي عن طريق عدد من الشباب ومنظمات المجتمع المدني للمطالبة بتوفير الخدمات للمنطقة الجنوبية، فيما أغلقوا مؤخراً حقل الشرارة النفطي احتجاجاً على عدم استفادة الأهالي من عوائد النفط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق