أخبار ليبيا

طفولة مرهقة حد الوجع

ليست مجرد رسمة خط ملامحها طفل صغير .. بل تعبيراً عن هم  كبير .. ومصاب طال الطفولة في مهدها واغتال أحلام العصافير ..

الطفل طه عبد اللطيف لم يتجاوز عمره العشر سنوات، يجسد المعانات اليومية للآباء والأمهات، برسمة بسيطة تحمل من المعاني ما عجز لسانه عن شرح تفاصيلها.

في مسابقة للرسم الفوري بمكتب النشاط المدرسي غريان، شارك فيها طه فلم يجد ما يشغل باله أو يثير شغفه واهتمامه أكثر من كارثة انعدام السيولة في المصارف الليبية..

لقد نطق طه باسم كل الليبيين، ووجه صفعة لكل المسؤولين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق