العالم

طعن عدة أشخاص بمدينة “سورجوت” الروسية

قال محققون اليوم السبت إن عددا يتراوح بين سبعة وثمانية أشخاص أصيبوا في هجوم بسكين في مدينة سورجوت الروسية وأضافوا أن الشرطة أردت المهاجم قتيلا.

وأعلن تنظيم داعش أن أحد رجاله نفذ الهجوم.

 ولم ترد متحدثة باسم قوات إنفاذ القانون في روسيا على طلب للتعليق عما إذا كانت الشرطة تعتبر الحادث إرهابيا.

 وذكر المكتب المحلي للجنة إنفاذ القانون بمدينة سورجوت الواقعة في سيبيريا في بيان على موقعه الإلكتروني “ظل رجل يتحرك في الشوارع الرئيسية ويطعن أناسا”. ولم يسفر الهجوم عن سقوط قتلى.

 وأضاف أن الشرطة قتلت المهاجم وهو من مواليد عام 1994 دون ذكر اسمه.

 وقالت المتحدثة باسم المكتب لرويترز عبر الهاتف “اللجنة تحقق في الواقعة على اعتبار أنها شروع في القتل”. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق