حياة

ضمادات متطورة تعالج جروحك في وقت قياسي

لا شكّ بأنّ كلّا منا قد تعرض في مرحلة من مراحل الحياة لإصابةٍ بجروحٍ أو خدوش بسيطة على الأقل، الأمر الذي من المؤكد أنّه يتطلب على أقلّ تقدير وضع ضماد لاصق لمعالجة الجروح، وربما يستغرق أياماً كي يلتئم، غير أنّ هذا العناء والانتظار لم يَعُد ضرورياً في ظلّ التطور العلمي، فمع انطلاق قطار التقنية توصّل الباحثون من جامعة Wisconsin Madison إلى تطوير ضمادة تولد تياراً كهربائياً يمكّنها من معالجة الجروح بصورة أسرع بنحو 4 مرات.

وأجرى الباحثون تجربتهم على فئران لديها بعض الجروح بطولِ1 سم وأدّى تعريضها إلى نبضة كهربائية من الضمادات إلى زيادة تدفق الدم وظهور خلايا جديدة “الخلايا الليفية” وإغلاق الجرح في غضون 3 أيام.

ويأمل الباحثون في أن يتم استخدام جهاز مماثل في يوم من الأيام، لتحسين التئام ندوب الجدري وحب الشباب. كما يقولون إن الأساليب القائمة لتعزيز الشفاء، مثل الضمادات والعلاج بالأكسجين، محدودة الفعالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى