أخبار ليبيااهم الاخبار

ضابطة تكشف لـ218 تفاصيل إحباطها لعملية تهريب متفجرات بطبرق

صرّحت المقدم بالأمن الداخلي سهير الشاعري لـ 218 أنّه تمّ أمس الخميس ضبط سيارة تحمل متفجرات المعروفة محليا باسم “جولاطينا” وعددها 12، عند تمركز النقطة الأمنية لغرفة العمليات المشتركة المكلفة من قبل القيادة العامة للجيش الوطني بتأمين بوابة وادي السهل الواقعة بالمدخل الغربي لمدينة طبرق.

وأضافت الشاعري أن السيارة كانت من نوع “بي إم دبليو” ذات لون رصاصي وفي داخلها شخص برفقة زوجته وطفلين.
وذكرت الشاعري أن عملية الضبط تمّت بعد توارد الشكوك حول السيارة التي دخلت للبوابة عند الساعة التاسعة صباحا، وكانت في طريقها للخروج من البوابة عند الساعة الثالثة والنصف، مالفت الانتباه حولها، وتم طلب التوقف من السائق الذي كانت برفقته عائلته، لإجراء التفتيش الذي قامت به الشاعري.

وعند تفتيش السيارة تم الكشف عن حقيبة صغيرة ثقيلة تحت قدمي الزوجة، سارعت الشاعري بإخراجها وتفتيشها ليتبين أن ملابس الأطفال التي في الحقيبة هي لغرض التمويه لتغطية 4 متفجرات، بالإضافة إلى باقي المتفجرات التي وجدت مخبأة بالكرسي الخلفي وعليها ملابس كثيرة حتى لا تلفت الانتباه.

وعلى إثر ذلك تم إبلاغ باقي الجنود والضباط في البوابة، وتم إلقاء القبض على السائق، واقتياد السيارة إلى المكان المخصص للحجز، وإخضاعها لعملية تفيش دقيقة وكتابة رسالة إحالة للبحث الجنائي صاحب الاختصاص الذي تسلّم القضية وباشر التحقيق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى