العالم

صواريخ طالبان تضرب وسط أفغانستان

قال مسؤولون إن مقاتلين من حركة طالبان مدججين بالسلاح هاجموا مدينة غزنة بوسط أفغانستان صباح الجمعة وقصفوا منازل ومناطق تجارية وسيطروا على أجزاء من وسط المدينة.

ويعكس الهجوم على المدينة الاستراتيجية الواقعة على الطريق الرئيسي بين العاصمة كابول وجنوب أفغانستان مدى قوة طالبان في وقت تتزايد فيه التكهنات بشأن وقف محتمل لإطلاق النار خلال عيد الأضحى هذا الشهر.

وقال المسؤولون إن اشتباكات اندلعت الليلة الماضية بين القوات الحكومية ومقاتلي طالبان، مما أجبر السلطات على إغلاق الطريق السريع الذي يربط المدينة بكابول الواقعة على بعد 150 كيلومترا إلى الشمال الشرقي.

وقال مسؤول كبير في غزنة “طالبان تسقط صواريخ قرب مناطق سكنية وتجارية. لم تمر دقيقة صمت واحدة طوال الساعات الثماني الماضية”.

وحذر مسؤول حكومي آخر الناس من الخروج من منازلهم، ولم يكن لديه تفاصيل عن الضحايا.

وأضاف “لا يمكننا الخروج من منازلنا لمساعدة المصابين أو نقل الجثث”.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان إن الحركة سيطرت على أجزاء من المدينة وقُتل عدد كبير من الأشخاص.

-(رويترز)

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة