الرياضة العالميةاهم الاخبار

صلح معلن بين الفيفا ومارادونا على منصة القارات

تحسنت علاقة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا بالاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا بعد تولي السويسري جياني إنفانتينو الرئاسة خلفا لابن بلده سيب بلاتر المعاقب بالاستبعاد بسبب انتهاك قيم الاتحاد
بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا ” في التعافي من هذه الفضيحة وأصبح يعمل بشفافية مع الأمور المالية بقيادة “إنفانتينو” و نجح في إعادة ثقة نجوم الكرة السابقين للعمل تحت مظلة أكبر مؤوسسة كروية،أمثال الهولندي فان باستن والظاهرة رونالدو، ولكن لم يكن أحد من المراقبين والمتابعين يتوقع أن تتحسن علاقة الأسطورة مارادونا مع الفيفا لهذه الدرجة ليمنحه الأخير منصبا شرفيا بالعمل سفيراً له.

صلح معلن بين الفيفا ومارادونا على منصة القارات

وعبّر مارادونا عن سعادته في اختياره ليكون على منصة التتويج بكأس القارات لأول مرة في تاريخ البطولات التي تشرف عليها “الفيفا”.
كما أنه لم يظهر أي غضب من عدم قيام نجم برشلونة ميسي بدعوته إلى حفل زفافه وتلقاها بصدر رحب وتحدث للصحافيين على هامش وجوده في نهائي كأس القارات أمس الأحد قائلا “أوجه التهنئة لميسي على زفافه هو وزوجته وأتمنى لهما حياة سعيدة هو يعلم مدى حبي له وبالنسبة للدعوة فربما أرسلها وتعطلت بالبريد”
فيما كان رأي مارادونا في تعيين خورخي سامباولي مغايرا حيث اعتبره خائنا وأنه لا يتحدث عن الخائنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى