الرياضة العالمية

صدام ناري بين اليوفي وإنتر

مباراة مثيرة وصدام قد يكون الأقوى هذا الموسم بين اليوفي الممنوع من الخطأ ومستضيفه إنتر المتمسك بحظوظه في التأهل لدوري الأبطال الموسم القادم.

ولا تقبل موقعة السبت القسمة على اثنين، فاليوفي لايتقدم إلا بنقطة عن ملاحقه نابولي قبل 4 جولات من ختام الموسم، أما إنتر خامس التريب فيرى من المباراة نقطة التحول والفيصل في قدرته على مواصلة الصراع على مقعد دوري الأبطال أو الاستسلام أمام القادمين من تورينو.

وتبرز في المباراة عدة أرقام، فاليوفي يعد الأقوى هجومياً هذا الموسم بتسجيله لثمانية وسبعين هدف، كما أن شباك السيدة العجوز لما تهتز سوى في عشرين مناسبة وهي الأقل استقبالا للأهداف في الموسم الجاري.

أما الأنتر الذي قدم أداء متذبذباً في النصف الثاني من الكالشيو يعلم بأن فارق النقطة عن قطب العاصمة قد يتلاشى في حال سقوطه السبت، ما يتوجب أن يكون الفريق في أحسن حالاته الهجومية المتمثلة في هدافه ماورو إيكاردي صاحب ستة وعشرين هدفا من أصل ستة وستين سجلهم إنتر الموسم الحالي.

كما أن دفاع صاحب الأرض يعتبر الثاني من حيث القوة بالشراكة مع نابولي بثلاثة وعشرين هدفا فقط دخلت شباكه.

كلها قراءة أمام ملحمة منتظرة بين عدوين لذوذين شكلت مواجهتمها ولا زالت تشكل حدثا من بين الأبرز في كل موسم، فهل يواصل اليوفي طيرانه باتجاه اللقب أم أن نشيد الأبطال يستهوي إنتر وطريق الأبطال تبدأ بالإطاحة باليوفي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة