أخبار ليبيااهم الاخبار

صحة المشير حفتر.. تغطية إخبارية لم تنته

لا تزال الأخبار والمعلومات التي تتناقلها وسائل الإعلام المحلية والعربية وحتى العالمية حول حالة المشير خليفة حفتر الصحية، مُحاطة بالسرية والتضارب في الكثير منها

اختلفت وسائل إعلام الإسلام السياسي في خطاب اليوم الثاني عما كانت عليه في اليوم الأول، الذي مارست فيه تحريضا صريحا  على حرب داخلية واقتتال بين قبائل وشرائح سكان الشرق الليبي .

فقد ظهرت هذه الوسائل أكثر هدوءا اليوم حول هذا الشأن وإن استمرت في متابعة أخبار المشير صّابة عليه في المجمل ما تيسر لها من اللعنات والأوصاف.

تتابع قناة النبأ حالة حفتر وتنقل تصريحات عن مستشاره السابق محمد بويصير، ورئيس البرلمان المستشار عقيلة صالح، الذي ظهر مرتبكا وغير مدرك مع من يتحدث في مكالمة استمرت أقل من دقيقة.

إضافة لأحد قيادات ما يسمى بثوار بنغازي مصطفى الشركسي الذي قاد العام الماضي هجوما على الهلال النفطي قبل أن يرسل المشير قوة عسكرية كبيرة لتحريره وتسليمه لمؤسسات الرسمية المعنية بالأمر.

 القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر
القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر

أما موقع عين ليبيا الإخباري فقد توقف عن نشر أي خبر بخصوص حالة المشير لأكثر من 24 ساعة قبل أن ينشر مجددا خبرا يؤكد إصابته بمرض عضال.

من جهة أخرى ما تزال قناة التناصح التابعة للشيخ الصادق الغرياني مفتي ليبيا السابق في ذات خطها التحريضي ذاكرة أن حالته حرجة، وواصفة إياه بمجرم الحرب.

قناة ليبيا لكل الأحرار واصلت رصد حالة المشير حيث نقلت مجمل أخبارها عن وسائل إعلام فرنسية.

أما منصات إعلام عربية وأجنبية فقد توقفت عن نقل أخبارها عن حفتر، من بعد المؤتمر الصحفي للجيش، مكتفية بنقل المعلومة “اليتيمة” التي انفردت بها قناة 218 من مصادرها الخاصة لتنتشر في كل العالم مصححة بذلك اتجاه الأخبار عن الموضوع، وتوقف الحملة شرسة مبنية على الإشاعات والتحريض تجاه ليبيا وشرقها خصوصا.

ومن أبرز وسائل الإعلام  التي نقلت عن 218 : قناة الحرة الأميركية،ووكالتا رويترز وسبوتنيك والحياة اللندنية وقناة العربية وعربي 21 والعديد من الوسائل الأخرى.

24 ساعة من تغطية إخبارية لم تنته بعد .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى