أخبار ليبيا

شوقي لـ218 : الآثار الليبية تُنتهك منذ التسعينات

كشف عميد كلية الآداب في جامعة زوارة، شوقي معمر، أن الانتهاكات بدأت تطال الآثار الليبية بالمتاحف منذ التسعينات، وسُجلت قضايا السرقات حينها ضد مجهول، مُشيراً إلى أن تعرض ملف الآثار إلى تحفظ كبير جداً نظراً لكون القضية تعود إلى 25 عام.

وأكد عميد الكلية لقناة 218 نيوز، أن مصلحة الآثار فترة التسعينات يجب أن تتحمل مسؤولية هذه الانتهاكات التي لم تتول متابعتها حينها، ولم تتخذ الإجراءات اللازمة فيما تم عرضه من الآثار الليبية في الخارج.

وكشف شوقي عن مواطن من مدينة غريان يقوم بنحت تماثيل، ثم يقوم بعرضها للبيع على أنها آثار ليبية.

وأوضح شوقي أن النيابة تحققت من المنحوتات وأكدت ملكية المواطن لها، مُشيراً إلى أنه التقاه شخصياً منذ سنوات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق