أخبار ليبيا

شكوى بصوت أهالي تراغن

تشتكي مدينة تراغن كغيرها من المدن الليبية التي وقعت ضحية الصراع الساسي من غياب أبسط احتياجات العيش الأساسية من كهرباء ووقود وشح السيولة.

ويتساءل سكان تراغن عن مصير الوعود التي قدمتها لهم الحكومات بتحسين الظروف المعيشية وتزويد المدينة بمُستحقاتها المالية.

وفي ظل تراكم كل هذه الأزمات وأكثر، أصبح المواطن في تراغن يحلم بتوفير قوت يومه الذي أصبح هدفاً وغايةً صعبة المنال.

وزاد ثقل الأزمة المالية على المواطنين مع اقتراب عيد الأضحى والمصاريف التي سيفرضها عليهم، مُتمنين أن تلتفت لهم الحكومات وتُقدم لهم يد العون بمنحهم حقوقهم فقط، ولا شيء غير ذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة