اخبار شاعر ليبيا

شاعر ليبيا يطوي “تجارب الأداء”.. الليلة

218TV|خاص

في حلقة اليوم الخميس من برنامج شاعر ليبيا –أول برنامج للمواهب الشعرية في ليبيا- تُطْوى مرحلة تجارب الأداء التي وقف خلالها عشرات المتنافسين أمام لجنة التحكيم الخاصة بالبرنامج لإلقاء قصائدهم التي تبارى المتنافسون في قوافيها للوطن وللمصالحة الوطنية، وللحال الذي وصلت إليه ليبيا، مثلما ظهرت الأم والحبيبة في قصائد عدة، في ظل تصاعد فني لأداء المواهب الشعرية فيما تُكْمِل الحلقة الثالثة من برنامج تجارب الأداء اليوم طوق المتنافسين للمرحلة الثانية.

وفي المرحلة الثانية التي سيُلقي فيها الشعراء الذين تأهلوا قصائدهم وجها لوجه مع الجماهير ولجنة الحكم في ظل بث مباشر، إذ سيسمع الشعراء تقييم قصائدهم وأدائهم على الهواء مباشرة، في مرحلة تضع عبئا تنافسيا كبيرا على المواهب المتأهلة، وسط تفاعل متصاعد للجمهور على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، الذي أدى تفاعلاً أكبر مع تقدم مراحل البرنامج في موسميه الأول والثاني من العاصمة اللبنانية بيروت عام 2016 والعاصمة الأردنية عمّان عام 2017.

وفي العامين الماضيين وُصِف برنامج “شاعر ليبيا” من قبل متابعين ووسائل إعلام من خارج ليبيا بأنه “مغامرة ليبية” في “الزمن الرديء”، إذ كان لافتا أن يفتح أول برنامج للمواهب الشعرية في ليبيا الباب واسعا أمام “قافية الحرف والحياة”، في وقت كانت فيه مجموعات مسلحة طارئة تفتح “حياشين الليبيين” على “الألم والوجع والعوز والخوف”، إذ شكّل مشهد طوابير الليبيين للتنافس أمام مقار تجارب الأداء في مدن ومناطق ليبية عدة، والحصول على فرصة للظهور في الحلقات المُسجّلة في المرحلة الأولى، ثم الانطلاق نحو حلقات البث المباشر، صدمة لكثيرين حول العالم، فيما كان يحلو لأطرافٍ أن يظلّ الليبيُّ أسيراً لـ”طوابير السيولة والبنزينة والخبزة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة