حياة

شاب ياباني يُمثّل موعده الأول مع خطيبته يوميا

تعرضت الشابة اليابانية مارو ياما البالغة من العمر 24 لحادث أليم بعد أن صدمتها سيارة أثناء قيادتها لدراجتها، الأمر الذي أدى إلى إصابتها بجروح خطيرة دخلت على أثرها في غيبوبة لعدة أيام.

وبعد أن استيقظت من غيبوبتها لم تستطع التعرّف على أحد حتى أهلها وخطيبها الذي كانت تنوي الزواج منه بعد 9 أشهر.
وعلى الرغم من شفائها من كافة جروحها إلا أنها لم تستطع استعادة ذاكرتها، مما دفع خطيبها لإلغاء حفل الزفاف، والاعتناء بخطيبته رغم عدم معرفتها له.

واستمرت حالة الشابة بالتدهور بعد شفائها، حيث أصبحت تنسى كل ما تفعله في اليوم السابق، الأمر الذي جعل خطيبها يشرح لها في صباح كل يوم ما حدث معها في السابق.

وطلب الأطباء من مارو ياما تدوين الأحداث التي تحدث معها في اليوم ومن ثم قراءتها في اليوم التالي لعل حالتها تتحسن، ولعلها تتجنب الخوف الذي يصيبها عند رؤية عائلتها وخطيبها.

وعلى الرغم من تراجع حالتها إلا أن خطيبها أبى التخلي عنها، ورغب في الاستمرار معها متحديا كافة الظروف الصعبة التي تمر فيها خطيبته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق