الرياضة العالمية

سيلتش يغادر ودجوكوفيتش يتقدّم في شنغهاي

تأهّل التشيلي نيكولاس جاري، إلى ثُمْنِ نهائي بطولة شنغهاي لتنس الأساتذة، بعد تغلّبه على الكرواتي مارين سيليتش، بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة

ورغم تمكّن سيلتش، السادس على العالم، من إنهاء المجموعة الأولى لمصلحته بستة لاثنين، سجّل التشيلي صاحب الاثنين والعشرين عاما، عودةً قوية في المجموعة الثانية، التي امتدّت لثلاثة عشر شوطا، وانتهت من بوابة الشوط الفاصل لجاري، وفي المجموعة الثالثة؛ واصل جاري، بالثبات نفسه، منهيا المجموعة الثالثة بستة لأربعة، مفجّرا مفاجأة من العيار الثقيل؛ ببلوغه ثُمن النهائي.

 

كما بلغ المصنّف الثالث على العالم، الصربي نوفاك دجوكو فيتش، ثُمن نهائي شنغهاي بعد فوزه الثلاثاء على الفرنسي جيرمي شاردي؛ بمجموعتين نظيفتين.

اللاعبُ الصربي لم يتح الفرصة لخصمه الفرنسي ليكسب أكثرَ من ثلاثة أشواط في المجموعة الأولى، فأنهاها بستة لثلاثة، ورغم مقاومة شاردي في المجموعة الثانية فكّ دجوكوفيتش التعادل بعد الشوط العاشر، ليخرج فائزا بسبعة لخمسة، معلنا وصولَه لثُمن النهائي، في أول ظهور له في الملاعب، منذ تتويجه ببطولة أميركا المفتوحة الشهر الماضي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة