العالم

سوريا بين أردوغان وبوتين على الهاتف

ناقش الرئيسان التركي والروسي، المعاد انتخابهما حديثاً، الأزمة السورية خلال اتصال هاتفي، بعد تصاعد للأحداث في محافظة إدلب.

وبحسب رويترز فقد حذر رجب طيب أردوغان نظيره فلاديمير بوتين بأن هذا الهجوم قد يقوض اتفاق آستانة.

ونقلت الوكالة عن مصادر قول أردوغان: “إن استهداف المدنيين في درعا كان مقلقا وقال إنه إذا استهدف النظام في دمشق (محافظة) إدلب بنفس الطريقة فإن جوهر اتفاق آستانة قد ينهار تماما”.

وكانت قوات النظام السوري قد بسطت سيطرتها على مناطق واسعة من محافظة درعا جنوب البلاد.

وأبدى أردوغان تخوفه من أن يعيق هذا الهجوم حضور المعارضة السورية لاجتماع آستانة المزمع نهاية الشهر الجاري.

وتقيم تركيا نقاط مراقبة في محافظة إدلب، بحسب اتفاق خفض التصعيد الذي توصلت إليه مع روسيا وإيران في العاصمة الكازاخستانية العام الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة