العالم

سركسيان.. عندما يعترف الرئيس بخطئه ويستقيل

(رويترز) – قال رئيس وزراء أرمينيا سيرغ سركسيان اليوم الإثنين إنه سيستقيل للمساعدة في تحقيق السلم الأهلي بعد نحو أسبوعين من احتجاجات حاشدة في الشوارع أوقعت الجمهورية السوفيتية السابقة في أزمة سياسية.

وقال سركسيان في بيان أصدره مكتبه “كانت تقديراتي خاطئة…في الوضع الراهن توجد عدة حلول. لكنني لن أختار أيا منها. هذا ليس أسلوبي. سأستقيل من قيادة البلاد ومنصب رئيس وزراء أرمينيا”.

وكان سركسيان، وهو حليف وثيق للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رئيسا لأرمينيا لمدة عقد حتى هذا الشهر وواجه اتهامات بالتشبث بالسلطة عندما انتخبه البرلمان رئيسا للوزراء الأسبوع الماضي.

وبموجب تعديل في الدستور أصبح رئيس وزراء يملك معظم السلطات في البلد الصغير بينما تحولت الرئاسة إلى منصب شرفي إلى حد بعيد.

وزادت الضغوط على سركسيان البالغ من العمر 63 عاما بشدة اليوم الإثنين عندما انضم جنود عزل في العاصمة يريفان إلى احتجاجات مناهضة للحكومة اندلعت في 13 أبريل.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية نقلا عن المكتب الإعلامي للحكومة أن رئيس وزراء أرمينيا السابق كارين كارابتيان وهو حليف لسركسيان من الحزب الجمهوري المؤيد لروسيا أصبح القائم بأعمال رئيس الوزراء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى