اقتصاد

“سبيس إكس” تُطلق أول أقمار شبكة الإنترنت الفضائي

تقرير 218

طفرة أحدثتها شركة سبيس إكس لصاحبها رجل الأعمال المليادير إيلون ماسك لتكون سباقا دائما في ركب التطور التكنولوجي المتسارع الذي يشهده العالم بإطلاقها مؤخرا الصاروخ فالكون 9 إلى الفضاء حاملا 60 قمرا صناعيا من نوع ستارلينك على متنه ضمن خطة لإطلاق رقم قياسي من الأقمار يعد ضعف عدد الأقمار الصناعية الموجودة حاليا حول الأرض وعددها أربعة آلاف وأربعمئة وخمسة وعشرين قمرا صناعيا في المدار بهدف استكشاف الفضاء ونشر الإنترنت فائق السرعة حول الأرض.
إطلاق 12 ألف مركبة فضائية لخدمة شبكتها ستارلينك للإنترنت هو هدف الشركة الأضخم في مجال استكشاف الفضاء وتتمحور فكرته حول تشغيل شبكات بيانات عبر مئات أو آلاف الأقمار الصناعية الصغيرة التي تدور حول الأرض على مسافات أقرب من أقمار الاتصالات التقليدية الأخرى، لتدخل به منافسة شرسة مع شركات أمازون وشركة وان ويب التي أطلقت ستة أقمار صناعية هي الأولى من جيانا الفرنسية لتوفير الإنترنت فائق السرعة للمناطق النائية ومشروع كايبر لخدمة الإنترنت فائق السرعة الذي أطلقته أمازون.
الملياردير الطموح ايلون ماسك حصل مؤخرا على موافقة من لجنة الاتصالات الفيدرالية FCC بموجبها سيكون في مقدوره توفير خدمة الإنترنت فائق السرعة لكافة المستخدمين حول الأرض فعليا ببداية عام 2020.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق