الرياضة العالمية

سامباولي يُربك “التانغو” قبل مونديال روسيا. إقرأ

218TV| خاص

وضع المدير الفني لمنتخب الأرجنتين لكرة القدم خورخي سامباولي عُشّاق “التانغو” في حيرة من أمرهم، وقلق وضغط كبيرين حين أعلنت صحف رياضية أرجنتينية عدة أن سامباولي لا يزال قبل أسبوعين من انطلاق منافسات نهائيات كأس العالم لكرة القدم، والتي ستُقام في روسيا يُفكّر باللاعبين المحتملين ضمن تشكيلته الأولية لشغل ما لا يقل عن خمسة مراكز للعب كأساسيين ضمن قائمة المنتخب الأرجنتيني في منافسات المجموعة الرابعة التي تضم أيضا نيجيريا وآيسلندا وكرواتيا.

وبدا بحسب المعلن أن مركز حراسة المرمى ضمن تشكيلة “التانغو” قد مُنِي بضربة كبيرة، إذ أن الحارس الأساسي تعرض لإصابة ستبعده عن المونديال حتى نهايته فيما لو وصل المنتخب الأرجنتيني إلى أدوار متقدمة، إذ تقول الصحف إن سامباولي لديه “خيارات بديلة” لحراسة المرمى، لكن يتعين عليه أن يحسم الحارس الأساسي منهما، وأن يعمل الجهاز الفني على اختيار الحارس البديل، منعا لأي مفاجآت غير سارة، علما أن “التانغو” يعاني من مشاكل دفاعية، وهو ما يتعين تحريك بعض المراكز، والاعتماد على وجوه جديدة ضمن قائمة التشكيلة الاحتياط.

والأسبوع الماضي أعطى خورخي سامباولي “نَفَساً تفاؤلياً” لعُشّاق “التانغو” حينما قال إنه منتخب بلاده سيؤدي بشكل جيد في مونديال روسيا، وأنه يراه مؤهلا للفوز باللقب، قبل أن يظهر ليونيل ميسي المُهاجِم الذي يُعوّل عليه كثيرا في حسم اللقاءات الصعبة ليقول إن منتخبات أخرى ليس من بينها منتخب بلاده هي التي تملك فرصة كبيرة للفوز بلقب كأس العالم في مونديال روسيا، لافتا إلى أن تأهل الأرجنتين إلى النهائيات لا يعني أن اللقب صار محسوماً ل”التانغو” وهو تصريح أثار استغراب وغضب مشجعي الأرجنتين في الداخل والخارج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق