الرياضة العالمية

“زوجة خائنة” تُعطّل إنقاد خط هجوم “الريال”

218 | خاص

اتجهت الأنظار سريعاً صوب رئيس نادي ريال مدريد الإسباني فلورنتينو بيريز بعد تلقي النادي هزيمة بـــ”ثلاثية نظيفة” على يد نادي إيبار، هي الأولى منذ تولي المدرب الجديد سانتياغو سولاري مهامه بعد رحيل المدير الفني السابق جولين لوبتيغي، في مهمته لحثه على إنقاذ خط هجوم النادي الملكي الذي تكررت معاناته كثيرا منذ رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى نادي يوفنتوس الإيطالي في شهر يوليو الماضي،إذ اشتكى أنصار “الريال” من تباطؤ بيريز من رفع مستوى الاتصال باللاعب الأرجنتيني ماورو إيكاردي لضمه إلى “الملكي”.

صحيفة “ماركا” الإسبانية كشفت السبب الذي يقود إلى تباطؤ قيادة النادي الإسباني في إبرام اتفاق مع إدارة نادي إنترميلان الإيطالي في موسم الانتقالات الشتوية المقبل، فبحسب الصحيفة نقلا عن بيريز فإن اللاعب الأرجنتيني خاضع تماما لزوجته ومديرة أعماله واندا نارا التي تكبره بعدة سنوات، وسبق لزوجها الأول اللاعب الأرجنتيني ماكسي لوبيز أن ضبطها وهي تخونه عام 2014 مع إيكاردي الذي تزوجها لاحقا، علما أن بيريز يعتقد أن سيدة مثل نارا يمكنها أن تضغط سلبا على أي علاقة مستقبلية بين النادي الإسباني واللاعب الأرجنتيني.

وطبقا لتقديرات النادي الملكي فإن الزوجة ومديرة الأعمال نارا تُهيمن على قرار إيكاردي على نحو لافت وخاص، كما أنها تتولى التفاوض نيابة عنه، وغالبا تُصادِر حقه في إبداء الرأي والنقاش بشأن مستقبله، إذ يعتقد بيريز أن وضعا من هذا النوع سيُثير متاعب لإدارة نادي ريال مدريد، عدا عن متاعب للاعب نفسه الذي يُعوّل عليه في إنقاذ خط هجوم النادي الملكي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى