العالم

زعماء “كاتالونيا” يرفضون الحكم المباشر من الحكومة “الإسبانية”

توالت الأحداث أمس السبت فيما يخص أزمة الإقليم الكتالوني مع الحكومة الإسبانية، فقد أعلن زعماء الإقليم أنهم لن يقبلوا الحكم المباشر الذي فرضته الحكومة الإسبانية، إذ كان رئيس الوزراء الإسباني “ماريانو راخوي” قد أعلن في وقت سابق أمس إنه سيستخدم سلطات دستورية خاصة لعزل حكومة “كاتالونيا” وفرض إجراء انتخابات جديدة لمواجهة تحرك الإقليم نحو الاستقلال.

وفي نفس اليوم كان زعيم الإقليم “كارلس بودجمون” قال إن شعب كاتالونيا لن يقبل الإجراءات “غير القانونية” التي اتخذتها الحكومة الإسبانية بوضع الإقليم تحت الحكم المباشر لمدريد ودعا برلمان الإقليم إلى القيام بتحرك ضدها، مضيفا أن هذا الإجراء الذي سيسري يوم الجمعة، يمثل أسوأ تعد على مؤسسات كاتالونيا وشعبها منذ عهد الحاكم العسكري المستبد “فرانشيسكو فرانكو”.

وقال “راخوي” إنه يسعى لإقالة “بودجمون” وباقي أعضاء حكومة الإقليم على أمل حل أسوأ أزمة سياسية تشهدها “إسبانيا” في أربعة عقود، وتلك هي المرة الأولى في تاريخ الديمقراطية الإسبانية القائمة منذ أواخر السبعينات التي تُفعّل فيها الحكومة الإسبانية المركزية حقها الدستوري للسيطرة على إقليم متمتع بحكم ذاتي وحكمه بشكل مباشر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق