الرياضة العالميةرياضة

ريال مدريد من وحش جائع إلى فريق ضائع

4 مباريات بلا فوز ولا تسجيل أي هدف، تجعل بطل أوروبا ريال مدريد في ورطة كبيرة

تتوالى خيبة أمل مشجعي ريال مدريد إثر خسارتهم الثانية في أقل من أسبوع ضد فريق ألافيس بهدف دون مقابل، سجله مانو غارسيا في الدقيقة 95 من الوقت بدل الإضافي

المدرب جولين لوبيتيغي في ورطة حقيقية أمام رئيس وجمهور النادي الذي يمر بأسوأ فتراته، حيث لم يستطع التسجيل خلال أربعة مباريات، انتهت ثلاثة منها بالخسارة، وواحدة بتعادل صعب ضد الغريم أتليتكو مدريد

 

أداء باهت يخيم على الكتيبة البيضاء، التي لم يشكل استحواذ لاعبيها أي خطورة حقيقية، بينما استغل ألافيس هذه الفترة السيئة للميرنغي ليلحق به خسارة لم يتوقعها أحد، حتى لاعبي الفريق المضيف الذي التزم الدفاع في أحيان كثيرة من المباراة

ريال مدريد تحول من وحش جائع لجمع البطولات حكم أوروبا لثلاثة أعوام متتالية وانتصر على كل أبطالها، يعجز اليوم عن تقديم مباراة ممتازة ضد فرق مثل سيسكا موسكو وألافيس، وحتى فريق إشبيلية الذي لا يعتبر ضمن الفرق الأربعة الكبرى في إسبانيا، دكّ مرمى الميرنغي بثلاثة أهداف نظيفة

القلعة البيضاء التي كان يقودها زين الدين زيدان على مقاعد البدلاء وكريستيانو رونالدو على أرض الملعب تعاني من غياب نجم هداف ومدرب قادر على إعطاء المزيد من التحفيز للاعبيه المتشبّعين بالبطولات خلال السنوات الخمسة الأخيرة

وبالرغم من عدم تحديد موقف الإدارة من أداء المدرب الجديد، إلا أن فلورنتينو بيريز متعود على إقالة المدربين، كان آخرهم “بينيتيز” الذي أنهى ريال مدريد خدماته قبل نهاية النصف الأول من موسم 2015-2016 وليخلفه زيدان في أول تجربة له كمدرب محترف

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة