رياضة ليبية

روندا آخر أمل لفرسان المتوسط

في مباراة روندا سيرفع فرسان المتوسط شعار” كن أو لا تكون ” لذلك بدأ المنتخب الوطني فعليا الاستعداد لهذه الموقعة لأننا نحتاج الفوز فقط لضمان مواصلة حلم الشان وأي نتيجة غير ذلك تعني مغادرتنا رسميا للبطولة والعودة بخيبات عديدة إلى الوطن

منتخب الفرسان بقيادة المريمي بدأ بداية قوية في الشان اسكت من خلالها  جميع المشككين في قدرة المريمي على قيادة المنتخب الوطني ولكن إفراطه في الحذر في مباراة نيجيريا واقتناعه بنتيجة التعادل جعلته يدفع الثمن غاليا لأن ” غلطة الشاطر بألف” ليجد المريمي اليوم نفسه مجبرا على تحقيق الفوز على روندا اذا كان يريد مواصلة المشوار

إذا الفرسان بمعنويات متضاربة يخوضون الاستعدادات الأخيرة ويضعون اللمسات النهائية لأن مباراة رواندا ستكون الملجأ الوحيد لهم لإسعاد الليبيين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق