أخبار ليبيا

رحيل “حسن الصيد” أحد ركائز الفن في ليبيا

فقدت الساحة الثقافية والفنية في كلٍّ من ليبيا ومصر الكاتب والشاعر الغنائي الليبي حسن الصيد الذي توفي بمستشفى الطبي في طرابلس، أمس الجمعة، عن عمر ناهز 65 عاماً، بعد معاناة مع المرض.

الصيد رحل تاركاً وراءه نتاجا أدبيا وثقافيا وفنيا أثرى به المشهد الثقافي المتنوع، فبالإضافة لكونه مؤلفا ومخرجا سينمائيا، شارك الصيد في العديد من الأعمال الفنية على الساحة الليبية والمصرية، تمثلت في أفلام ومسلسلات درامية إضافة لنشره مجموعات قصصية وأشعار وأغان ليبية.

وللراحل أيضا مشاركات مع الفنان حميد الشاعري في عدد من الأعمال الغنائية والشعرية التي استطاعت إبراز الكلمة والألحان الليبية على الساحة العربية والدولية.

وتربى الصيد بضاحية الهنشير في منطقة سوق الجمعة بطرابلس، ودرس الفنون في جمهورية مصر التي انطلقت منها نشاطاته فترة من الزمن، ووري جثمانه الثرى أمس الجمعة بمقبرة سيدي علي الهنشير الواقعة بطريق الشط في طرابلس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة