أخبار ليبيااهم الاخبار

“رئاسي الوفاق” يُعيّن متهما بقتل “بريطانية” مسؤولا حكوميا

عيّنت حكومة الوفاق الوطني في طرابلس، والمعترف بها دوليا المتهمَ الرئيس في حادث مقتل الشرطية البريطانية “إيفون فليتشر” عام 1984 أمام السفارة الليبية، مسؤولا عن مركز مكافحة الهجرة غير القانونية.

وقد توصّل خبراء الأسلحة وقت الحادثة إلى أن العميد “عبد القادر التهامي” هو المتهم بإطلاق النار من مبنى السفارة الليبية نحو جمهور من المتظاهرين خارجها ما أدى إلى مقتل الشرطية وجرح 11 شخصا. وجاء تعيين العميد التهامي من قبل نائب رئيس المجلس الرئاسي “فتحي المجبري”.

ومنذ 33 عاما كان التهامي ضابطا معروفا في جهاز الأمن الخارجي، وعضوا في فريق أمن السفارة الليبية. ويُذكر أن الحكومة الليبية أقرّت في العام 1999 بمسؤوليتها عن مقتل الشرطية، واستعدادها لدفع تعويضا لعائلتها.

وأدت الحادثة إلى حصار السفارة من قبل قوات الشرطة، وفي النهاية سُمح لطاقم السفارة بالخروج بعد أن تم طردهم من البلاد، وقطع العلاقات الدبلوماسية مع ليبيا.

وبعد تحسن العلاقات بين البلدين في عام 2007 سُمح لفريق تحقيق من شرطة سكوتلنديارد باستجواب شهود ومتهمين في القضية.

وبعد عامين أعلن المدعي العام البريطاني أن شخصين آخرين متورطين في القضية هما “عبدالقادر البغدادي” الذي قتل في انتفاضة 2011، وكذلك معتوق محمد معتوق الذي لا يُعرف مكان تواجده الآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى