حياة

ذُرة ملونة لم تُشاهدها من قبل

بدأت قصة الذرة الملونة من مزارع في أوكلاهوما اسمه “كارل بارنز. بارنز”، الذي توفي عام 2016، حيث بدأ بزراعة الأنواع القديمة من الذرة في شبابه، وخلال هذه العملية استطاع تمييز حبوب الذُرة التي تعود لسنة 1800، حيث كان يتم تبادلها بين القبائل الأميركية الأصلية.

ثم قام بارنز باختيار وحفظ وإعادة زراعة الـ”سبول” الملونة وبعد مدة ظهرت أول نتيجة وهي الذرة الملونة بألوان قوس قزح، وفي نفس المدة التقى بارنز في سنة 1994 مع المزارع “جريج شوين”، في معرض “تجمع النباتات المحلية في أوكلاهوما”، حيث قام بارنز بعرض ذرة قوس القزح الخاصة به.

بعد سنة قام بارنز بإعطاء شوين بعض الحبوب الخاصة بالذرة الملونة، حيث بدأ شوين بزراعتها في الصيف، وظل شوين وبارنز أصدقاء مقربين ويتبادلان الحبوب لسنوات.

وفي البداية قام شوين بزراعة حبوب الذرة الملونة بكميات قليلة في المكسيك الجديدة عام 1999، وفي عام 2005 بدأ شوين بزراعة كميات كبيرة من هذه الحبوب بالقرب من مدينة “سانتا في” بجانب الأصناف التقليدية، لكن عند اختلاط النوعين نتج نوع ثالث من الذرة ذات ألوان نابضة بالحياة وأنماط رائعة.

بعد سنين عديدة طرح شوين اسم “الأحجار الكريمة الزجاجية” على ذرة احتوت على الأزرق والأخضر والزهري والبنفسجي.

المصدر
iflscience
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى