العالم

ذكرى سقوط “برلين” وانتصار “الحلفاء”

في مثل هذا اليوم من 7 مايو من العام 1945 انتهت الحرب العالمية الثانية في أوروبا بعد غزو الحلفاء لألمانيا، وسيطرة الاتحاد السوفييتي على برلين والاستسلام غير المشروط من قبل ألمانيا، قبل الإعلان الرسمي في اليوم التالي، في 8 مايو عام 1945.

الحرب التي أنهت حياة نحو 80 مليون شخصا، حسب التقديرات، ما يؤهلها لتكون أبشع وأعنف حرب على مر التاريخ البشري، وقد شاركت فيها غالبية دول العالم، وقد وضعت الدول الرئيسية كافة قدراتها العسكرية والاقتصادية والصناعية والعلمية في خدمة المجهود الحربي.

بدأت الحرب العالمية الثانية في الأول من سبتمبر عام 1939، وبعد انتهائها في أوروبا، قامت الولايات المتحدة في 6 أغسطس و9 أغسطس من عام 1945 بإلقاء قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناغازاكي (على الترتيب)، تبع ذلك استسلام اليابان في 15 أغسطس 1945، ولتنتهي الحرب رسميا في الثاني من سبتمبر عام 1945، أي بعد مرور 6 أعوام ويوم.

غيرت الحرب العالمية الثانية الخارطة السياسية والعسكرية والبنية الاجتماعية في العالم، كما أدت إلى إنشاء الأمم المتحدة لتعزيز التعاون الدولي ومنع الصراعات في المستقبل، وأصبحت الدول المنتصرة في الحرب: الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي والصين والمملكة المتحدة وفرنسا أعضاء دائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

فيم برزت الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي كقوى عظمى على الساحة الدولية، وانحسر نفوذ القوى الأوروبية، وهذا ما مهد الطريق للحرب الباردة والتي استمرت في السنوات الـ46 القادمة

وكان على رأس قوات الحلفاء، الرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت، والرئيس البريطاني ونستون تشرشل، والزعيم السوفياتي جوزيف ستالين، بينما قاد قوات المحور كل من الزعيم الألماني أدولف هتلر، والزعيم الإيطالي بينيتو موسوليني

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى