أخبار ليبيا

دراسة عالمية تُجيب.. هل الليبي مرتاح البال؟

كشف تقرير لمؤسسة غالوب العالمية عن الحالة النفسية للعام 2019 والذي جاء فيه أن ثلث سكان العالم يعيشون ضغوطاً نفسية.

ووضع المؤشر دولة الإمارات العربية المتحدة في المركز الأول من حيث السعادة، بينما جاءت ليبيا في المركز 84 عالمياً من حيث الضغوط النفسية، أي أنها من أسعد 72 دولة حول العالم.

وبهذا تكون ليبيا قد احتلت المركز الرابع عربياً بينما الجزائر في المرتبة السادسة والمغرب سابعاً.

واحتلّ الأردن في التقرير المركز 90 عالمياً والعاشر عربياً كأسعد الدول العربية، وبهذا يكون الأردن قد جاء بعد كلٍ من قطر والسعودية والبحرين والكويت وليبيا والجزائر والمغرب ولبنان.

وأظهر التقرير أن أكثر من نصف الشعب الأمريكي يشعرون بالإجهاد في حين احتلت جمهورية تشاد في شمال أفريقيا والتي تتفاقم فيها الجريمة موقع الصدارة بين دول العالم التي تعاني ضغوطاً نفسية.

وكانت المفاجأة أن باراغواي وبنما اللتان تقعان في أمريكا اللاتينية كانتا بصدارة العالم من حيث الطاقة الإيجابية وراحة البال رغم الظروف الاقتصادية الصعبة.

والغريب أن الشعب الكندي الذي يتمتع بدرجة عالية من الهدوء والرفاه الاقتصادي لكنّ 51% منه يعيشون ضغوطاً نفسية كما أن 54% مصابون بالحزن وثلثهم قلقون.

واحتلت فنلندا المرتبة الأولى من حيث راحة البال والهدوء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق